ندوة علمية على هامش اجتماعات الجمعية العامة للمنظمة تدعو لاعتماد مشاريع التطوير بالأجهزة الرقابية العربية

ندوة علمية على هامش اجتماعات الجمعية العامة للمنظمة تدعو لاعتماد مشاريع التطوير بالأجهزة الرقابية العربية

نظمت اليوم ندوة علمية على هامش اجتماعات الجمعية العامة للمنظمة العربية للأجهزة العليا للرقابة المالية والمحاسبة، تناولت مشاريع التطوير لدى الأجهزة العليا للرقابة العربية، حيث ناقشت محاور الندوة مشاريع التطوير في المجال المؤسسي والتنظيمي، ومشاريع التطوير في المجال المهني.

وقدمت الفاضلة رنا الهاجري مدير مركز التميز للتدريب والتطوير بديوان المحاسبة، عرضاً تناول تجربة الديوان في مجال التطوير المؤسسي، مؤكدة أن الديوان عمل وفقاً لاستراتيجته الجديدة على تطوير البنية التحتية التكنولوجية، وتخطيط وتنمية الكادر البشري، وتطوير أسلوب العمل الاداري والمالي. واستعرض السيد حمد أحمد السليطي مساعد الرئيس للتدقيق والفحص المالي، والشيخ سلطان بن نايف آل ثاني مدير إدارة المخاطر والجودة، تجربة ديوان المحاسبة في مجال التطوير المهني، حيث تناول العرض تطوير وتحديث المنهجيات الرقابية واستعمال التكنولوجيا الحديثة في مجال الأعمال الرقابية.

واشتمل العرض على المهنجية العلمية التي اعتمدها الديوان في ضبط مشاريع التطوير القائمة على أساس تقييم الوضع الحالي وتطوير الحالة المستقبلية للديوان، وتشكيل فرق فرعية لكل مسار لمراجعة المنهجيات والبرامج والمعايير ذات الصلة، ولجان لمتابعة تنفيذ ومبادرات الخطة الاستراتيجية للديوان.

كما استعرضت عدد من الأجهزة الرقابية العربية تجاربها في مجال تطوير وتأهيل الإطار القانوني وتحسين مستوى الاستقلالية والارتقاء بأطر الحوكمة الداخلية للأجهزة الرقابية، ومراجعة المنهجيات الرقابية، وتطوير المعايير المهنية وكفاءة المراجعين والتطبيقات التكنولوجية في مجال العمل الرقابي.